منذ 4 أشهر

أسطورة فرنسا يخطط لهزيمة بلاده.. والوصول إلى النهائي

أسطورة فرنسا يخطط لهزيمة بلاده.. والوصول إلى النهائي
حجم الخط

شبكة وتر- لم يفوت ديدييه ديشان مدرب فرنسا الفرصة للرد على التعليقات الساخرة لزميله تييري هنري، وهو أحد أبرز هدافي فرنسا على مدار تاريخها، بأنه يتمنى هزيمة فرنسا أمام بلجيكا في قبل نهائي كأس العالم لكرة القدم واصفا الموقف بأكمله بأنه غريب.

فعندما يلتقي المنتخبان في قبل نهائي البطولة على استاد سان بطرسبيرغ يوم الثلاثاء سيكون هنري (40 عاما) في المنطقة الفنية لبلجيكا وسيعمل على الحيلولة دون وصول منتخب بلاده فرنسا إلى المباراة النهائية التي ستقام الأحد المقبل.

أما منافسه فسيكون ديشان زميله في منتخب فرنسا الحائز على لقب كأس العالم 1998 الذي درب منتخب فرنسا خلال السنوات الست الأخيرة.

وقال ديشان يوم الأحد في برنامج تليفوت الرياضي الفرنسي: إنه أمر غريب لأنه فرنسي وسيكون جالسا في مقاعد المنافسين، لكنني أقدره للغاية وأشعر بالسعادة لما حققه من نجاح.

وأحرز هنري 51 هدفا في 123 مباراة دولية وشارك في أربع بطولات لكأس العالم مع منتخب فرنسا الذي كان وصيف البطل في 2006 إضافة إلى نسختي 2002 و 2010. لكن هنري عمل في العامين الأخيرين كأحد مساعدي الإسباني روبرتو مارتينيز مدرب بلجيكا وذلك في أول مهمة له في مجال التدريب.

وقال توبي ألدرفيريلد مدافع بلجيكا قبل البطولة: تييري هنري مهم لنا جدا. إنه يروي لنا تفاصيل الأيام التي قضاها في الملاعب ويلهمنا. وإذا قال شيئا فإنه يكون مهما بحق. حضوره وخبرته في كأس العالم لهما تأثير إيجابي.

وأضاف كيفن دي بروين بعد فوز بلجيكا على البرازيل يوم الجمعة الماضي لتتأهل للدور قبل النهائي: يريدنا أن نكون على القمة ويحاول مساعدتنا دوما لتحقيق الفوز بالمباريات.

وكان مارتينيز قد توقع العام الماضي، بعد أن أصبحت بلجيكا أول منتخب يتأهل لكأس العالم من تصفيات أوروبا، أن يكون لهنري تأثير إيجابي على لاعبي بلجيكا في البطولة.

لكن فرنسا تشعر أن هنري سيكون سعيدا بأي نتيجة في المباراة التي ستجمع الفريقين يوم الثلاثاء، وقال لوكاس هرنانديز مدافع فرنسا يوم السبت: إذا فزنا فسيكون سعيدا لأنه في النهاية فرنسي: تعرفه كل فرنسا لأنه كان لاعبا كبيرا. هو أحد رموز كرة القدم في فرنسا. نأمل ألا يتمكن من الفوز علينا في الدور قبل النهائي للبطولة.