منذ أسبوع

نتنياهو: سنواصل مهاجمة سورية رغم "إس 300"

نتنياهو: سنواصل مهاجمة سورية رغم
حجم الخط

شبكة وتر-قال رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو إنّه أبلغ نائب رئيس الوزراء الروسي ماكسيم أكيموف، خلال اجتماع عقده أمس بأنّ "إسرائيل ستواصل مهاجمة الأهداف المعادية في سورية"، رغم تسليح موسكو لدمشق بمنظومة الدفاع الجوي المتطورة "إس 300".

وقال نتنياهو خلال مؤتمر إنّه أبلغ أكيموف بأنّ "إسرائيل ستواصل تصدّيها" لما وصفه بـ"محاولات إيران الرامية لترسيخ وجودها العسكري في سورية وإرسال أسلحة متطوّرة إلى حزب الله اللبناني".

وأضاف إنّه رغم إمداد موسكو جيش النظام السوري بمنظومة "إس 300"، إلا أنّ "إسرائيل" ملتزمة بمواصلة "نشاطها المشروع في سورية ضد إيران وأتباعها الذين يعبّرون عن نيتهم بتدمير إسرائيل"، زاعمًا أن ذلك انطلاقا من مبدأ الدفاع عن النفس". على حد تعبيره.

يذكر أن هذا أول لقاء يجتمع خلاله نتنياهو ومسؤول روسي بارز منذ أن أسقط جيش النظام السوري بالخطأ في 17 سبتمبر الماضي، الطائرة العسكرية الروسية "إيليوشين 20"، أثناء تصديه لغارة جوية إسرائيلية على اللاذقية شمال غرب سورية، في حادث زاد من تسبب بأزمة بين "إسرائيل" وروسيا.

وقُتل 15 روسيًا في الحادث الذي ألقت موسكو مسؤوليته على إسرائيل متّهمةً طيّاريها باستغلال الطائرة الروسية كغطاء.

وردًا على حادث الطائرة أعلنت موسكو عن "تدابير جديدة لحماية جيشها في سورية" ومن بينها تزويد دمشق بمنظومة الدفاعات الجوية "إس 300".