منذ شهر

"التربية" تعلن نتائج مسابقة الطالب الجامعي الباحث

حجم الخط

شبكة وتر-أعلنت وزارة التربية والتعليم العالي، اليوم، برعاية ومشاركة وزيرها د. صبري صيدم، نتائج المسابقة الوطنية الأولى في البحث العلمي للطالب الجامعي.

وحضر الحفل الوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي د. إيهاب القبج، ومديرعام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي والقائم بأعمال مدير عام التطوير والبحث العلمي د. أحمد عثمان، وعدد من ممثلي مؤسسات التعليم العالي والأسرة التربوية والطلبة. 

وأكد صيدم أهمية البحث العلمي للطالب الجامعي والمؤسسات التعليمية الفلسطينية، معتبراً إياه  المخزون الحقيقي للتحرر من كافة التحديات التي تقف في وجه الشعب الفلسطيني، مشدداً على المضي قٌدماً في تطوير البحث العلمي في الجامعات، معبراً عن أمله في توسيع حجم المشاركة في الأعوام القادمة، لافتاً إلى الجهود التي تبذلها الوزارة في سبيل تعزيز البحث العلمي، من خلال زيادة موازناته في الجامعات العام الماضي.

وأشاد الوزير بتعاون الجامعات في مجال البحث العلمي، مؤكداً على ضرورة تعزيز التكاملية بين المؤسسات التعليمية، معبراً عن فخره بالتنافسية بين الجامعات والسباق نحو تحقيق الإنجاز.

ونيابة عن مؤسسات التعليم العالي، أشاد حسني عوض بتنظيم هذه المسابقة النوعية، والتي تتيح الفرصة أمام الطلبة للإبداع، آملاً عقد المسابقة بشكل سنوي، مشدداً على أهمية ترسيخ هذه الأبحاث ونتائجها على أرض الواقع.  

من جهته، أكد النائب الأكاديمي في جامعة الأزهر صادق أبو سليمان في كلمته نيابة عن الجامعات الفلسطينية في قطاع غزة ضرورة مواصلة مسيرة الإبداع واستثمار العقول لتحقيق الغايات المنشودة ، مشيداً بالمسابقة التي تعزز البحث العلمي الذي يساعد على خلق جيل واعد ووطن مزدهر.

وألقت الطالبة غدير خليل من الجامعية العربية الأمريكية كلمة الطلبة، حيث عبرت فيها عن شكرها للوزارة على تنظيم هذه المسابقة، والتي تمهد الطريق لاستكمال الأبحاث العلمية، آملة تجسيد هذه الأبحاث لخدمة المجتمع.

وفي ختام الحفل الذي تولى عرافته مدير التطوير والبحث العلمي د. بسام الحج، تم تكريم طلبة الماجستير والبكالوريوس الفائزين في المسابقة، والتي قسمت إلى خمسة مجالات، وهي: الهندسة، وتكنولوجيا ونظم المعلومات، والعلوم الاجتماعية والتربوية، والعلوم الإدارية والمالية والقانون، والعلوم الطبية والطبيعية.

وجاءت النتائج على النحو الآتي:

الفائزون بالمركز الأول في المسابقة من طلبة الماجستير "تخصص الهندسة"، وهم: محمد القيسي، وفراس حداد، وإياد هشلمون، من جامعة بوليتكنك فلسطين، والمركز الثاني جورج قريطم من جامعة بيرزيت، وفي تخصص تكنولوجيا ونظم المعلومات المركز الأول من جامعة بيرزيت كميل زيد، والمركز الثاني من جامعة القدس ملك شريف، وفي تخصص العلوم الاجتماعية والتربوية المركزين الأول والثاني من جامعة القدس المفتوحة مها خالد عبد الله صباح، ومنتصر حمدان، وفي تخصص العلوم الإدارية والمالية والقانون المركز الأول من الجامعة العربية الأمريكية غدير خليل والمركز الثاني من جامعة بيرزيت إسماعيل الرزي، وفي تخصص العلوم الطبية والطبيعية المركز الأول من جامعة القدس ابرار جاموس، والمركز الثاني من جامعة الأزهر صلاح عبد الرحمن الصادي.

والفائزون من طلبة البكالوريوس هم:

المركز الأول في تخصص الهندسة من جامعة الأزهر دعاء أبو ندى، ولبنى عيسى، وفي المركز الثاني من جامعة النجاح الوطنية، أماني حج يوسف، وعزيزة سليم، ومنى الأحمد، وفي تخصص تكنولوجيا ونظم المعلومات المركز الأول من الجامعة الإسلامية محمد حمادة، والمركز الثاني من جامعة فلسطين الأهلية وهم آلاء عليان، وأنوار عليان، وميليس شحادة، ومصطفى أبو سرحان، وفي تخصص العلوم الاجتماعية والتربوية في المركز الأول من جامعة القدس المفتوحة ريما عصام أبو صلاح، وهديل جمال شحادة، وفي المركز الثاني من جامعة الأقصى مي حسام سعدي صافي، وإيمان منير رشدي وشاح، وفي تخصص العلوم الإدارية والمالية والقانون المركز الأول من الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية، سندس زاهر طموس، وخديجة تيسير خضر، ونور إبراهيم الشحري، وفي المركز الثاني من جامعة القدس المفتوحة إسراء نبيل محمود هصيص، وأوس محمد حسن هندي، وغدير جمال أحمد خطيب، وفي تخصص العلوم الطبية والطبيعية المركز الأول من جامعة بيرزيت وجدان بيضا، ومن جامعة القدس أصالة سلهب.