منذ شهرين

عبد القادر: حادث اشعال النار بمركز شرطة الاحتلال مفتعل ومبيت

عبد القادر: حادث اشعال النار بمركز شرطة الاحتلال مفتعل ومبيت
حجم الخط

شبكة وتر-أكد عضو مجلس الأوقاف في القدس حاتم عبد القادر أن حادث اشتعال النار في مركز شرطة الاحتلال الإسرائيلي في المسجد الأقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة هو مفتعل ومبيت.

ونبه عبد القادر في تصريح صحفي  أن الحادث تصعيد مقصود ومخطط له من جانب شرطة الاحتلال الإسرائيلي وجاء متزامنا مع قرار المحكمة الإسرائيلية تأجيل النظر في القضية المرفوعة من المفتش العام للشرطة الإسرائيلية لإصدار قرار بإغلاق مبنى مصلى باب الرحمة.

وأوضح أن هذه هي القضية التي لم يتعامل معها ولم يرد عليها مجلس الأوقاف.

وأضاف عبد القادر أن حجم التغول الوحشي للشرطة الإسرائيلية في مهاجمة المصلين دون تمييز والاعتداء على الشخصيات الدينية ومدير المسجد الأقصى والقائم بأعمال قاضي القضاة واقتحام المكاتب ثم إغلاق المسجد الأقصى بوجه المصلين حتى وصل الأمر إلى إغلاق أبواب البلدة القديمة كل ذلك يشير إلى أن هذا الحادث تم التدبير له مسبقا لتبرير هذا العدوان الهمجي وإرسال رسائل واضحة.

وحذر من أن استمرار هذا السلوك العدواني هو بمثابة لعب بالنار، وأن هذا العدوان لن يزيد المقدسيين الا عزما وتمسكا ودفاعا عن قدسية المسجد الأقصى المبارك.