منذ أسبوعين

أهالي الجولان يتظاهرون ضد إعلان ترامب

أهالي الجولان يتظاهرون ضد إعلان ترامب
حجم الخط

شبكة وتر-تظاهر المئات من أبناء بلدات الجولان السوري المحتل ضد اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بـ"السيادة الإسرائيلية" على الأرض السورية المحتلة.

أفادت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية أن مئات السوريين من أبناء الجولان السوري المحتل خرجوا للتظاهر مساء أمس، اعتراضًا على اعتراف ترمب بـ"سيادة إسرائيل" على أرضهم المحتلة.

وذكرت أن أكثر من 300 متظاهر من أبناء البلدات في هضبة الجولان السورية المحتلة تظاهروا في الميدان المركزي بمدينة مجدل شمس، ضد القرار الأمريكي.

ورفع المتظاهرون شعارات كثيرة، أهمها "هذه أرض عربية سورية"، و"لن نقبل أن تكون شفرات المراوح سببا موتنا" و"جدي زرع وبيبي [نتنياهو] حصد"، ورفع المتظاهرون الأعلام السورية.

وتزامنت التظاهرات مع الكشف عن إعداد وزارة الإسكان الإسرائيلية خطة تقضي بتكثيف الاستيطان في الجولان، تشمل بناء عشرات آلاف الوحدات السكنية، لاستيعاب 250 ألف يهودي بحلول 2048.

ويأتي الكشف عن تفاصيل الخطة عقب أسبوع من إعلان ترمب الاعتراف بـ"السيادة الإسرائيلية" على هضبة الجولان، فيما جددت القمة العربية رفضها لإعلانه، مؤكدة عروبتها وكونها أرضًا عربية محتلة باعتراف المجتمع الدولي.

وتشمل الخطة بناء 30000 وحدة استيطانية في أم مستوطنات الجولان "كتسرين"، وإنشاء مستوطنتين جديدتين، وكذلك توفير عشرات الآلاف من فرص العمل، إلى جانب الاستثمار في البنية التحتية المتعلقة بالمواصلات والسياحة، وربط الجولان بشبكة المواصلات في الكيان.