منذ أسبوع
اعتقال عدد من المسئولين الحاليين والسابقين

ترقب لبيان إعلان الإطاحة بالبشير..الجيش السوداني ينتشر بمحيط القصر الرئاسي

 ترقب لبيان إعلان الإطاحة بالبشير..الجيش السوداني ينتشر بمحيط القصر الرئاسي
حجم الخط

شبكة وتر-أعلنت القوات المسلحة السودانية صباح اليوم أنها بصدد إصدار بيان هام، بينما انتشرت آليات عسكرية في محيط القصر الجمهوري.

وتحدثت تقارير عن اجتماع بين القادة العسكريين دون حضور الرئيس السوداني عمر البشير.

وسيطرت القوات المسلحة على مقر الإذاعة والتلفزيون فجر اليوم، في حين تفيد التقارير بأن هناك قوات عسكرية استولت على السلطة.

وقالت وكالة "رويترز" إن عربات للجيش السوداني انتشرت على الطرق والجسور الرئيسية في العاصمة.

وذكرت فضائية "الجزيرة" أن قوات من الجيش أعلنت إغلاق مطار الخرطوم الدولي إلى حين إذاعة بيان القوات المسلّحة المرتب.

ونقل مراسلها أن ضباطًا من الجيش أبلغوا البشير أنّه "لم يعد رئيسًا للبلاد".

وأوردت "الجزيرة" نقلًا عن مصادر أنه جرى اعتقال على عثمان محمد طه النائب السابق للرئيس السوداني، واعتقال عبد الرحيم محمد حسين وزير الدفاع السوداني السابق.

وتأتي هذه التطورات بعد أزيد من ثلاثة أشهر من الاحتجاجات المتواصلة المطالبة بإسقاط الرئيس عمر البشير، مخلفة العديد من القتلى والجرحى.