منذ أسبوع

وفاة الشاب الفلسطيني محمد أبو شملة في تركيا

وفاة الشاب الفلسطيني  محمد أبو شملة في تركيا
حجم الخط

شبكة وتر-توفي صباح الجمعة الشاب الفلسطيني محمد أبو شملة في أحد المشافي التركية متأثرا بجروح خطير أصيب بها بعد حادثة سقوط من مكان مرتفع.

وقالت مصادر محلية للحياة برس أن الشاب أبو شملة " 24 عاما "، كان يعاني من موت سريري منذ وقوع الحادثة وقد أصيب بتهشم في الجمجمة وتوقف معظم أجهزة الجسم عن العمل.

وكان الشاب مع مجموعة من المهاجرين يتواجدون في أحد فنادق مدينة ديدم التركية، وعند اقتحام الفندق من الشرطة في محاولة لاعتقالهم سقط أبو شملة من شرفة احدى الغرف من الطابق الرابع بعد استنشاقه غاز سام أطلقه أفراد الشرطة التركية.

يذكر أن المتوفي من سكان مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، وهو أحد الشبان الفلسطينيين الذين غادروا القطاع بحثا عن ملاذ آمن يجدون فيه فرصة للحياة والعمل، هربا من الوضع الاقتصادي المتدهور الذي يعيشه المواطنين فيه.