منذ أسبوع

ثغرة أمنية خطيرة في “ليبر أوفيس”

ثغرة أمنية خطيرة في “ليبر أوفيس”
حجم الخط

شبكة وتر-حذر المكتب الاتحادي لأمان تكنولوجيا المعلومات من وجود ثغرة أمنية خطيرة في حزمة البرامج المكتبية “ليبر أوفيس” (LibreOffice) مفتوحة المصدر، والتي تتيح للقراصنة إمكانية تسريب شفرات ضارة تتمتع بحقوق المستخدم.

وكي يتمكن القراصنة من استغلال الثغرة الأمنية يكفي قيام المستخدم بالنقر داخل مستند ليبر أوفيس مفتوح.

ولتجنب ذلك، شدد الخبراء الألمان على ضرورة ترقية حزمة البرامج ليبر أوفيس إلى الإصدار الآمن رقم 6.2.3 أو أعلى على وجه السرعة، في حين يجب ترقية النسخة ذات الدعم طويل المدى إلى الإصدار 6.1.6 أو أعلى.

يذكر أن ليبر أوفيس مشروع تابع لمؤسسة “دوكيومنت فاونديشن”، وتشعب من حزمة “أوبن أوفيس” في 2010، والتي كانت نسخة مفتوحة المصدر من حزمة “ستار أوفيس” السابقة.

وتضم الحزمة المكتبية، التي يستخدمها الملايين حول العالم، برامج لمعالجة النصوص ومعالجة الجداول الممتدة والعروض التقديمية والرسوم البيانية والرسم، وبإمكانها العمل مع قواعد البيانات وإنشاء المعادلات الرياضية.

وتتوفر حزمة ليبر أوفيس في 115 لغة لأنظمة تشغيل ويندوز وماك أو إس ولينوكس، كما توجد منها نسخة تعمل عبر متصفح الويب تدعى “ليبر أوفيس أونلاين”، إلى جانب مستعرض خاص بنظام أندرويد يدعى “ليبر أوفيس فيور”.

وتستخدم الحزمة نسق ملفات خاصا بها يدعى “أو دي أف” لكنها تدعم أيضا أنساق ملفات معظم الحزم المكتبية الرئيسية، بما في ذلك حزمة مايكروسوفت أوفيس، من خلال مرشحات عدة.