منذ أسبوعين

هيئة الأسرى: إدارة "عسقلان" تواصل مماطلتها في علاج الأسير الجريح باسم النعسان

هيئة الأسرى: إدارة
حجم الخط

شبكة وتر- أكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأحد، مواصلة إدارة سجن عسقلان المماطلة في تقديم العلاجات اللازمة للأسير المريض باسم النعسان (24 عاماً) من قرية المغير شمال رام الله، الذي يمر بوضع صحي صعب.

ولفتت الهيئة، إلى أن الأسير النعسان يشتكي من إصابة قبل اعتقاله برجله اليسرى، إضافة إلى معاناته من الإصابة بالرصاص خلال اعتقاله عام 2015، أدت لإصابته بمشاكل بالقولون ومشاكل بعضلات فتحة الشرج وعُلق له كيس خارجي (للإخراج) وآخر للبول، وهو بحاجة ماسة لإجراء عملية جراحية بأسرع وقت ممكن، غير أن إدارة معتقل "عسقلان" تماطل في تحويله وإجرائها.

يذكر أن الأسير النعسان اعتقل بتاريخ 8/12/2015 بتهمة تنفيذه عملية دهس على حاجز زعترة العسكري، حسب ما ادعاه االحتلال، برفقة الشهيد قاسم سباعنة الذي استشهد في التاريخ ذاته، وتعرض آنذاك إلى إصابة بالغة، وحكم بالسجن 12 عاما.