الثلاثاء 13، إبريل 2021
15º
منذ شهر

حذاء لك

حذاء لك
حجم الخط

شبكة وتر- حوّل السيّد ديشيمارو مسكنًا قديمًا لفتيات شابّات إلى مختبر، وراح يعمل فيه كمحنّط ذكريات: يُحضّر "العيّنات" ويحفظها، أمّا راوية القصّة فتعمل مساعدةً له وموظّفة استقبال، تتلّقى من الزبائن أشياء غريبةً من حياتهم جاءوا بها إلى المتخصّص الغامض: عظام عصفور، فطورًا صغيرة جدًا، لحنا، ندبة.

المساعدة الشابَّة ذاتها كانت قد تعرّضت لحادث في عملها السابق؛ ورويدًا رويدًا تقع تحت تأثير سحر رب عملها، وتلج دهليز الذاكرة الخطر هذا.

يوكو أوغاوا روائيّة يابانيّة، نالت جائزة آكوتاغاوا، أرفع الجوائز اليابانيّة، على روايتها "الحمل"، صدر لها عن دار الآداب "حوض السباحة" و"غرفة مثالية لرجلٍ مريض". 

اقرأ أيضا