منذ 4 أشهر

مركز عناتا الثقافي يطلق ايام التدريب المفتوح في الحرف التقليدية ضمن مشروع التاهيل الحرفي الذاتي

حجم الخط

شبكة وتر- تحت رعاية وزير شؤون القدس المهندس عدنان الحسيني افتتح مركز عناتا الثقافي ايام التدريب المفتوح في الحرف التقليدية الفلسطينية وهي الفسيفساء والازياء  ضمن مشروع التدريب والتاهيل الحرفي من اجل التشغيل الذاتي حيث افتتحت الايام في مقر دار الندوة بمدينة بيت لحم واستمرت فعالياتها لمدة يومين.

وافتتحت ايام التدريب يوم امس الاربعاء واختتمت اليوم الخميس بمشاركة العديد من المواطنين الراغبين بتطوير قدراتهم في مجال الحرف التقليدية الفلسطينية كما تخلل ايام التدريب معرض منتوجات التدريب  واعمال الجمعية في مجال الصناعات التقليدية.

 

وقالت المهندسة شيرين علان رئيسة الهيئة الادارية لمركز عناتا الثقافي ان المركز يستهدف المراة  الفلسطينية ربة البيت التي ترعى اسرتها في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة الى جانب السعي لاستهداف الشباب وحثهم على التركيز في مجالات الصناعات الحرفية التي يعمل بها المركز بهدف التمكين الثقافي و الاقتصادي.

واشارت علان الى ان المركز يتخصص في ثلاث حرف الازياء  الفلسطينية التراثية والفسيفساء و الخط العربي مضيفة ان المركز ينتج نوعين من المطرزات  وهي المقلدات اي بمعنى نسخ  طيق الأصل عن الثوب الفلسطيني  والمبتكرات المستوحاة من  الثراث الثقافي.

وقدمت علان شرحا مفصلا عن مجموعة من الاثواب التي تخص مدينة القدس حيث اشارت الى ان احد الاثواب يعود لمنطقة عين كارم احدى قرى مدينة القدس المهجرة منذ عام 1948 حيث اكدت ان الثوب المصنوع في المركز هو نسخة طبق الاصل عن ثوب قرية عين كارم  والموجود نسخة منه في متحف جامعة بير زيت كما تحدثت انواع متعددة من المطرزات التي كانت تستخدم