منذ أسبوع

وقفة أمام مبنى الأمم المتحدة في كوالالمبور تضامنًا مع الفلسطينيين

وقفة أمام مبنى الأمم المتحدة في كوالالمبور تضامنًا مع الفلسطينيين
حجم الخط

شبكة وتر-نظمت حركة الشباب المسلم في ماليزيا امس وقفة تضامنية أمام مبنى الأمم المتحدة في كوالالمبور، لمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني بمشاركة أبناء الجالية الفلسطينية، وحركة "فتح" إقليم ماليزيا وتايلند.

وأكد رئيس حركة الشباب المسلم محمد عبد العزيز في كلمته خلال الوقفة دعم ماليزيا لدولة فلسطين وشعبها إزاء التحديات التي يواجهها للوصول إلى السلام والاستقلال والتنمية.

وسلم عبد العزيز المنسق المقيم للأمم المتحدة في ماليزيا ستيفان بريزنر رسالة لمطالبة الأمم المتحدة بتفعيل قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2334 لمحاكمة "إسرائيل" أمام المحكمة الجنائية الدولية.

بدوره، ثمن سفير فلسطين لدى ماليزيا وليد أبو علي المواقف الثابتة للشعب والحكومة الماليزية في دعم قضايا الشعب الفلسطيني العادلة.

وأكد أنه يتعين على المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأراضي دولة فلسطين، ووجودها ومستقبلها.

من جهته، دعا أمين سر حركة فتح في ماليزيا يوسف المدهون إلى رفع وتيرة التضامن مع الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، والضغط على دول العالم لتطوير مواقفها النظرية إلى مواقف عملية وملموسة ضد الممارسات الإسرائيلية، والتي باتت واضحة وبمساعدة إدارة ترمب في رفضها للوصول إلى سلام متوازن في المنطقة.