منذ 3 أشهر

أردوغان: قتلنا 2000 من النظام السوري ودمرنا 300 مركبة

أردوغان: قتلنا 2000 من النظام السوري ودمرنا 300 مركبة
حجم الخط

شبكة وتر-قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم إن قوات جيشه قتلت أكثر من 2000 فرد من قوات النظام السوري منذ مقتل وإصابة العشرات من جنوده في غارة بإدلب.

وذكر أردوغان خلال كلمة له قبل ظهر اليوم إننا "دمرنا أكثر من 300 مركبة و7 مخازن أسلحة كيميائية ومدارج طائرات".

وأضاف "ما كنا نرغب بالوصول إلى هذا المستوى والتعامل بهذا الشكل وعلى النظام السوري أن يدفع الثمن".

ولفت أردوغان إلى استمرار الاتصالات الدبلوماسية والحوار "رغم عدم الوفاء من قبل الأطراف الأخرى"، متهما بأنه يتم استغلال قضية إدلب للتلاعب بتركيا.

وأوضح أن تركيا تريد منطقة آمنة لأكثر من مليون شخص على حدودنا الجنوبية فـ"أكثر من 3 ملايين سوري يعيشون داخل تركيا ولا نستطيع تحمل موجة لجوء أخرى".

وأكد أن أنقرة "مستمرة في إنشاء منطقة آمنة على عمق 30 كلم في سوريا".

وأشار الرئيس التركي إلى أن الوعود الدولية بتقديم مساعدات لتركيا من أجل اللاجئين لم تنفذ، مضيفا "لا نستطيع ترك ملايين السوريين في إدلب تحت رحمة النظام السوري، فلم نذهب إلى #سوريا بدعوة من الأسد بل من الشعب السوري".

وتابع "لن نخرج من الأراضي السورية ما دام الشعب السوري يطالب بوجودنا، فلا نريد نفطا ولا أرضا من سوريا بل حدودا آمنة لدولتنا، فكفاحنا المستمر في إدلب هو من أجل حماية الذين يقارعون نظاما دمويا".

ونبه أردوغان إلى أنه "إن لم نؤمن حدودنا مع سوريا من المنظمات الإرهابية فسنكون في وضع سيء، فإن لم نقاتل المنظمات الإرهابية داخل #سوريا فسنضطر لمقاتلتها لاحقا في تركيا".

وبحسب الرئيس التركي فإن "هناك ما بين 40 و60 ألف إرهابي مدرب داخل سوريا يشكلون تهديدا لتركيا".

وشدد أنه علينا "أن نتمسك بدولتنا وجيشنا وشعبنا وأن ندفع الثمن مهما كان للمحافظة على أرضنا".

واتهم أردوغان كلا من روسيا والولايات المتحدة لم تفيا بوعديهما بشأن إخلاء شمالي سوريا من "المنظمات الإرهابية".