منذ شهرين

الخارجية: عودة المحجورين من الأردن تكللت بالنجاح

الخارجية: عودة المحجورين من الأردن تكللت بالنجاح
حجم الخط

شبكة وتر-طمأنت وزارة الخارجية والمغتربين ابناء شعبنا على بداية الوصول الفعلي لمواطنينا الكرام الذين كانوا يخضعون للحجر الصحي في المملكة الاردنية الشقيقة.

واكدت الوزارة انه بناء على توجيهات الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء د. محمد اشتية وبمتابعة يومية من وزير الخارجية والمغتربين د رياض المالكي، تابعت وزارة الخارجية قضية المحجورين في الاردن الشقيق منذ اللحظة الأولى، وقامت طيلة الفترة الماضية بالتواصل مع الجهات الأردنية الرسمية ومع سفير المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة ومن خلال سفارة دولة فلسطين في عمان، وبالاتصال المباشر واليومي مع ابناء شعبنا المحجورين، على قاعدة الاحترام الكامل للإجراءات التي اتخذتها المملكة الأردنية الشقيقة، وحق أبناء شعبنا في العودة الى وطنهم والى جانب عائلاتهم وذويهم.

وبذلت الوزارة ممثلة بوزيرها وبالمستشار اول عبير الرمحي التي تابعت تفاصيل هذا الملف من بدايته حتى نهايته وبمساعدة طاقم عمل الوزارة المصغر حتى وصلنا إلى هذا اليوم الذي بدأ فيه المحجورين بالوصول تبعا الى ارض الوطن.

وتوجهت الوزارة وباسم دولة فلسطين بجزيل الشكر وعالي التقدير للملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة ملكا وحكومة وجيشا وشعبا على كرم الضيافة وعلى الجهد الكبير الذي بذلته المملكة لتأمين وصول ابناء شعبنا الى وطنهم، وتخص بالذكر سفير المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة لدى دولة فلسطين محمد ابو وندي، وسفارة دولة فلسطين في عمان ممثلة بالسفير عطا الله الخيري وكادر السفارة خاصة منهم.كما تتقدم الوزارة بالتقدير العالي لجميع الشركاء المحليين الذين تعاونوا مع وزارة الخارجية لإنجاز هذا الملف، رئاسة مجلس الوزراء، وزارة الداخلية، وهيئة الشؤون المدنية وهيئة الحدود والمعابر ، ووزارة الصحة وغيرها.