الخميس 19، مايو 2022
º
منذ 3 أشهر

الاحتلال يهدم منزل عائلة صالحية ويعتقل 26 مواطنًا

 الاحتلال يهدم منزل عائلة صالحية ويعتقل 26 مواطنًا
حجم الخط

شبكة وتر- هدمت جرافات تابعة لبلدية الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، منزل عائلة صالحية في حي الشيخ جراح، وسط مدينة القدس المحتلة، واعتقلت 26 شخصًا من أسرته ومجاوريه.

وقالت مصادر محلية، إن قوات الاحتلال الخاصة دهمت فجر اليوم، منزل عائلة صالحية في حيّ الشيخ جراح، واعتقلت جميع المتواجدين فيه.

وأفادت المصادر، بأن مئات العناصر القوات الخاصة اقتحمت الساعة الـ 03:00 فجرًا منزل المواطن محمود صالحية، في الجهة الغربية من حيّ الشيخ جراح واعتدت بالضرب المبرح والسحل على "صالحية" والمتضامنين معه، قبل اعتقالهم.

وأوضحت أن "جرافات الاحتلال هدمت منزل عائلة المقدسي محمود صالحية، بحي الشيخ جراح، وسوته بالأرض، واعتقلت 6 من أفراد عائلته، ونحو 20 متضامنًا معهم، بعد الاعتداء الهمجي عليهم".

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت قبل يومين منزل العائلة لهدمه، إلا أن العائلة رفضت الخروج منه وهددت بحرق نفسها بالمنزل.

وتدّعي بلدية الاحتلال بأن الأرض المقام عليها منازل صالحية، وتبلغ مساحتها 6 دونم، هي أراضٍ مصادرة لصالح "الخدمات العامة"، حيث تُخطط لإقامة مدرسة على حساب منازل العائلة وتهجيرهم.

وأرض صالحية تحوي 3 منازل يقطنها 17 شخصًا إضافة لمشتل لبيع الأدوات والأشجار الزراعية، بيع الفخار وأدواته، كانت العائلة تعتاش منه؛ إلا أن الاحتلال هدمها جميعها.

يشار إلى أن 28 عائلة فلسطينية، قد أقامت في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة، في العام 1956، بموجب اتفاق مع الحكومة الأردنية ووكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا".

وتطالب منظمات استيطانية بإخلاء منازل العائلات الفلسطينية، بداعي إقامتها على أرض كانت مملوكة ليهود قبل عام 1948، وهو ما ينفيه الفلسطينيون، ويخوضون صراعًا مع المنظمات الاستيطانية بمحاكم الاحتلال منذ التسعينيات.