الثلاثاء 27، سبتمبر 2022
º
منذ أسبوعين

3 أسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام

3 أسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام
حجم الخط

شبكة وتر-يواصل 3 أسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي، إضرابهم المفتوح عن الطعام، احتجاجًا على اعتقالهم الإداري، وسلوك إدارة مصلحة السجون.

ودخل الأسيرين الشقيقين المضربين عن الطعام أحمد (44 عامًا) وعدال (34 عامًا) موسى، يومهما الـ33 على التوالي، رفضًا لاعتقالهما الإداريّ المستمر.

إضافة للأسير جواد جواريش (41 عامًا)، للمطالبة بالسماح له بلقاء شقيقيه المعتقلين في سجون الاحتلال.

وقال نادي الأسير أن سلطات الاحتلال أصدرت بحقّ أحمد أمر اعتقال إداريّ لمدة أربعة شهور، وبحقّ عدال لمدة ثلاثة شهور.

وأشار إلى أن المعتقل أحمد عدال نُقل مؤخراً عدة مرات من سجن "الرملة" إلى مستشفى "كابلان" الإسرائيلي، نتيجة تدهور وضعه الصحي، وهو أسير سابق، يعاني من مشاكل حادة في القلب.

ورفضت محكمة الاحتلال استئنافًا تقدمت به محامية الأسير أحمد عدال، على قرار تثبيت أمر اعتقاله الإداري.

والمعتقل عدال أسير سابق، أمضى في سجون الاحتلال نحو سبع سنوات، منها خمس سنوات بشكل متواصل، وهو متزوج وأب لطفلين، وما يزال محتجزًا في زنازين سجن "عوفر".

ولفت إلى أنّ الأسير جواد جواريش (41 عامًا)، من بيت لحم يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم السابع على التوالي في زنازين سجن "عسقلان"، للمطالبة بالسماح له بلقاء شقيقيه المعتقلين في سجون الاحتلال عبد الله، وعرابي جواريش.

وذكر نادي الأسير أن الأسير "جواريش" المعتقل منذ عام 2002، حُرم من زيارة شقيقيه منذ 20 عامًا، بذريعة وجود "منع أمني" بحقهما، واليوم بعد اعتقالهما يطالب بلقائهما، بعد سنوات طويلة من الحرمان.

يُشار أن الأسير جواريش محكوم بالسّجن مدى الحياة وكان قد تعرض عدة مرات للعزل، وهو متزوج وأب لابنتين.

ويبلغ عدد الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال نحو 4 آلاف و650 أسيرًا، من بينهم 30 أسيرة، و180 طفلاً، ونحو 650 معتقلاً إداريًا، ومئات الأسرى المرضى، من بينهم 23 أسيرًا مصابون بالأورام والسرطان بدرجات متفاوتة.