الخميس 08، ديسمبر 2022
º
منذ أسبوعين

تشييع جثمان الشهيد السعدي في مخيم جنين

تشييع جثمان الشهيد السعدي في مخيم جنين
حجم الخط

شبكة وتر-شيعت جماهير غفيرة ظهر اليوم الإثنين، جثمان الشهيد الطالب محمود عبد الجليل السعدي (17 عاماً)، إلى مثواه الأخير في مخيم جنين.


وانطلق موكب التشييع من مستشفى ابن سينا التخصصي في جنين، يتقدمه زملاءه في مدرسة حشاد الثانوية، إضافة لعشرات المقاومين، وجابت المسيرة، شوارع مدينة جنين ومخيمها وسط ترديد الهتافات المنددة بالاحتلال وسياساته الإجرامية.

 

 وبعد إلقاء عائلته نظرة الوداع الإخيرة على جثمانه بمنزله في مخيم جنين، انطلقت المسيرة نحو الشوارع وسط الأغاني والهتافات الوطنية، ثم ووري جثمان الشهيد الثرى، حيث أقيم مهرجاناً تأبينياً، ألقيت فيه الكلمات التي نعت الشهيد، ونددت بجريمة الاحتلال الذي قتله خلال توجهه لمدرسته.

 وطالب المتحدثون بمحاكمة جنود الاحتلال الذين يواصلون ارتكاب الجرائم والمجازر بحق شعبنا، مؤكدين أن المقاومة مستمرة في طريق النضال والكفاح حتى دحر الاحتلال.


وتوعد المتحدث باسم فصائل المقاومة بتصعيد العمليات ضد الاحتلال الاسرائيلي ومستوطنيه.

 

 وقال:" إن أرض جنين ومخيمها، ستبقى عنوان المعركة المستمرة في وجه الاحتلال الذي سيدفع ثمن جرائمه وسياساته وما يرتكبه من عدوان بحق شعبنا".