الأربعاء 08، فبراير 2023
º
منذ شهرين

اعلان الإضراب الشامل.. 3 شهداء برصاص الاحتلال في جنين

اعلان الإضراب الشامل.. 3 شهداء برصاص الاحتلال في جنين
حجم الخط

شبكة وتر-استشهد ثلاثة شبان فلسطينيين، فجر اليوم الخميس، برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي وسط مدينة جنين، شمال الضفة الغربية.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية، في تصريح مقتضب تلقته "وكالة سند للأنباء"، إن ثلاثة مواطنين ارتقوا برصاص الاحتلال، فجر اليوم، خلال العدوان الإسرائيلي على جنين.

وأفادت مصادر  في جنين، بأن جيش الاحتلال دهم عدة مناطق في جنين؛ قبل أن تندلع مواجهات، لا سيما في منطقة الدوار الرئيسي.

وأضاف مراسلنا، نقلًا عن مصادر محلية، أن جيش الاحتلال أطلق النار على شابين كانا في مركبة مدنية قرب الدوار الرئيسي وقهوة الحناوي، "وأعدمهما"؛ قبل أن يستهدف قناص إسرائيلي شابًا آخر ويصيبه إصابة خطيرة في منطقة الرأس.

وأكد شاهد عيان أن ما حدث "إعدام ميداني" لـ 3 شبان وسط مدينة جنين. لافتًا النظر إلى أن جيش الاحتلال أطلق النار أيضًا على مركبة إسعاف فلسطينية خلال محاولتها الوصول إلى الشهيدين.

ونقل مراسلنا في جنين، عن مصادر عائلية، أن الشهداء هم: عطا شلبي (46 عامًا) من بلدة قباطية جنوبي المدينة، صدقي زكارنة (22 عامًا) من الحي الشرقي في المدينة، وطارق الدمج (32 عامًا) وهو من مخيم جنين للاجئين.

وانطلقت مسيرة حاشدة من أمام مستشفى "ابن سينا" الطبي، حمل المشاركون فيها جثامين الشهداء إلى مستشفى جنين الحكومي، وجابوا شوارع مدينة جنين ومخيمها.

وفي سياق متصل، أعلنت القوى الوطنية والاسلامية في جنين، الإضراب الشامل حدادًا على أرواح الشهداء، وتنديدًا بجرائم الاحتلال المتواصلة. داعية المواطنين للمشاركة في تشييع جثامين الشهداء.

 

وذكرت المصادر، أن مقاومين فلسطينيون ردوا على جريمة الاحتلال باستهداف الآليات الإسرائيلية العسكرية وجنود الاحتلال بـ "وابل" من الرصاص وقنابل محلية الصنع.

وقالت "كتائب القسام"؛ الذراع العسكري لحركة "حماس" في جنين، إن "مجاهدوها خاضوا اشتباكًا عنيفًا مع قوات الاحتلال في منطقة الهدف بمحيط مخيم جنين، واستهدفوها بصليات كثيفة من الرصاص والعبوات المتفجرة".

وصرحت "كتائب القسام"، في بيان لها  صباح اليوم: "استهدف مجاهدونا آليات وجنود الاحتلال في حي الهدف في مخيم جنين بصليات كثيفة من الرصاص والعبوات المتفجرة".

وأضافت: "مجاهدونا تصدوا لقوات الاحتلال في منطقة الوكالة بمحيط مخيم جنين، واستهدفوا جيش الاحتلال بصليات كثيفة من الرصاص والعبوات المتفجرة".

من جانبها، صرحت "كتيبة جنين" التابعة لسرايا القدس، بأن عناصرها تصدوا لقوات الاحتلال فور دخولها محيط مخيم جنين، "وأمطروها بصليات كثيفة ومتتالية من الرصاص والعبوات المتفجرة".

وتابعت "الكتيبة" في تصريح تلقته "وكالة سند للأنباء": "كما خاض مجاهدونا اشتباكات في أكثر من محور؛ المقبرة، ساحة المخيم، الشارع العسكري، ومحيط منطقة الهدف (..)، وحققوا ضربات في صفوف جيش الاحتلال".

بدورها، أكدت كتائب "شهداء الأقصى": "خاض مجاهدونا وفصائل المقاومة اشتباكًا عنيفًا مع قوة إسرائيلية خاصة (دوفدوفان)، واستهدفوها بوابل كثيف من الرصاص وهروب القوة".

ويرفع شهداء جنين، فجر اليوم، عدد الشهداء برصاص جيش الاحتلال؛ منذ مطلع شهر كانون أول/ ديسمبر الجاري إلى 8 في الضفة الغربية؛ بينهم مقاومان من مدينة جنين وثالث في رام الله.

واستشهد 20 فلسطينيًا برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية والقدس، خلال شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بينهم 6 أطفال وفتاة.

ووفق المعطيات المتوفرة لدى وحدة البيانات في "وكالة سند للأنباء" فإن 5 من الشهداء الذين ارتقوا في شهر نوفمبر الماضي، من محافظة رام الله والبيرة، 5 في جنين، 4 في نابلس، بينما استشهد 3 فلسطينيين بالقدس، و2 في الخليل، وواحد في سلفيت.