الاثنين 15، إبريل 2024
10º
منذ سنة
الأسرى يقررون حرق غرف في أقسام السجون

ضمن خطواتهم المستمرة منذ 32 يومًا.. ارتداء ملابس "الشاباص" واستمرار عقد جلسات التعبئة

ضمن خطواتهم المستمرة منذ 32 يومًا.. ارتداء ملابس
حجم الخط

شبكة وتر-يواصل الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي، خطواتهم النضالية لليوم الـ 32 على التوالي؛ رفضًا لإجراءات وزير "الأمن القومي" الإسرائيلي إيتمار بن غفير، التي تهدف للتضييق عليهم والتنكيل بهم.

وينفّذ الأسرى اليوم، وفقًا للبرنامج المستمر، ارتداء لبس "الشاباص"، إضافة لاستمرار عقد جلسات التعبئة لخطوة الإضراب عن الطعام خلال خطبة الجمعة.

وقال مكتب إعلام الأسرى ، إن الأسرى يتخذون قرارًا بحرق غرف في أقسام السجون ردًا على الإجراءات العقابية بحقهم وفي ظل مماطلة إدارة السجون للاستجابة لمطالبهم.

وتستمر خطوات العصيان حتّى إعلان الأسرى عن الشّروع بخطوة الإضراب عن الطعام في الأول من رمضان، تحت عنوان "بركان الحرّيّة أو الشهادة"، وفقًا للبرنامج النضاليّ الذي أقرّته لجنة الطوارئ العليا للحركة الأسيرة.

وتشير تقديرات مؤسسات مختصة بشؤون الأسرى إلى وجود 4800 معتقل فلسطيني في سجون الاحتلال حتى منتصف مارس/ آذار الجاري، بينهم 170 طفلاً و29 امرأة.