الاثنين 22، يوليو 2024
24º
منذ سنة

تقدير إسرائيلي: واشنطن تحاول ربط التطبيع مع السعودية باتفاقها مع إيران

تقدير إسرائيلي: واشنطن تحاول ربط التطبيع مع السعودية باتفاقها مع إيران
حجم الخط

شبكة وتر-ذكرت تقديرات إسرائيلية، بأن الرئيس الأمريكي جو بايدن يسعى إلى تحقيق اتفاق لتطبيع العلاقات بين السعودية و "إسرائيل"، وربط ذلك بالاتفاق النووي مع إيران.

وبحسب تقرير أوردته القناة 12 الإسرائيلية، فإن ثمة نقاشات جرت في الآونة الأخيرة في المؤسسة الأمنية والسياسية الإسرائيلي، بحثت سيناريو اقتراب واشنطن من العودة للاتفاق النووي مع طهران، إضافة إلى محادثات التطبيع مع السعودية، التي تتوسّط فيها الولايات المتحدة.

وأضاف التقرير أن "إسرائيل" تخشى من اشتراط إدارة بايدن بشكل أو بآخر، عدم اعتراض "إسرائيل" على أي اتفاق محتمل مع إيران، مقابل المضي في تطبيع العلاقة بين الرياض و"تل أبيب".

وأوضح أن الأمريكيون سوف يطالبون "إسرائيل" بعدم الشروع في حملة نزع شرعيّة ضد الاتفاق النووي مع إيران، حال تم التوصل إليه، وفقًا للتقرير.

ونقل التقرير على لسان مسؤولين أمنيين إسرائيليين رفيعي المستوى، أنهم لن يسمحوا بمثل هذا الشرط.

وقال المسؤولون إن "كانت الصفقة تنص على تطبيع العلاقات مع السعودية، مقابل تخفيف معارضة الاتفاق النوويّ، فإن إسرائيل تفضّل عدم وجود اتفاق، ولا تطبيع مع السعودية".

ولفت التقرير إلى أن تطبيع العلاقات مع السعودية يبدو بعيدًا جدًا، مشيرًا إلى وجود عدة عقبات تجعل مثل هذه الخطوة السياسة صعبة.

وتابع: "الطريق إلى الرياض يمرّ عبر واشنطن، ويجب أن يأتي بتسويات إسرائيليّة".

وأمس الأربعاء، التقى وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن نظيره السعودي في الرياض، وناقشا مجموعة من القضايا الثنائية والإقليمية والعالمية.