الخميس 29، أكتوبر 2020
20º
منذ شهر

التعليم بغزة: لا يوجد أي قرار حتى اللحظة باستئناف العملية التعليمية

التعليم بغزة: لا يوجد أي قرار حتى اللحظة باستئناف العملية التعليمية
حجم الخط

شبكة وتر-نفت وزارة التربية والتعليم في قطاع غزة اليوم وجود أي قرار حتى اللحظة باستئناف العملية التعليمية في المدارس.

وقال مدير عام العلاقات الدولية والعامة بالوزارة معتصم الميناوي إنه لا جديد بشأن عودة الدراسة في القطاع، ولا يوجد أي موعد محدد، نظرًا لأن الظروف الصحية، والتي فرضتها جائحة "كورونا" غير مواتية لذلك.

وأشار إلى أن العودة للعملية التعليمية تكون وفق توصيات اللجان المختصة، وتحديدًا وزارة الصحة.

وأضاف الميناوي أن من ضمن السيناريوهات المطروحة وخطة الوزارة المعدة مسبقًا في حال اُتخذ قرار العودة للمدارس، أن يكون الدوام جزئيًا ولمدة ثلاثة أيام في الأسبوع، مع تقليل عدد الطلاب في الفصل الواحد، وذلك حفاظًا على سلامتهم.

وشرعت وزارة التربية والتعليم أمس الأربعاء بتسليم الكتب المدرسية لطلبة الثانوية العامة "التوجيهي" في قطاع غزة، وفق تعليمات وإجراءات وقائية، وذلك حفاظًا على سلامة الطلبة والعاملين في ظل جائحة "كورونا".

وفي وقت سابق، أعلنت الوزارة استمرار منع الدوام في جميع المؤسسات التعليمية بما فيها التعليم العالي، ضمن الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس "كورونا" المتفشي في القطاع.

وشددت على ضرورة التزام جميع المؤسسات التعليمية بعدم التجمع أو الدوام بأي شكل من الأشكال، حتى في المناطق الخاضعة لتخفيف الإجراءات.

وكان من المفترض بدء العام الدراسي الجديد 2020-2021 في مدارس قطاع غزة في الخامس من سبتمبر/ أيلول الجاري، وفقًا لما كان مقررًا، ولكن إعلان وزارة الصحة في 24 أغسطس الماضي، عن تسجيل إصابات جديدة بفيروس "كورونا" من داخل المجتمع بغزة حال دون ذلك.

وفي المرحلة السابقة لانتشار الفيروس في المجتمع، بدأت العملية التعليمية في قطاع غزة مطلع أغسطس الماضي بتدريس المواد الاستدراكية لتعويض ما فاتهم في العام الدراسي الماضي، واقتصرت خلال الفترة على المهارات الأساسية التي تلزم الطلاب للبناء التراكمي للمواد المتعلقة بهذا العام.

ومنذ 24 أغسطس الماضي، تفرض وزارة الداخلية إجراءات مُشددة في إطار مواجهة انتشار الفيروس، وتتضمن حظر التجوال جميع محافظات القطاع مع تخفيف الإجراءات في بعض المناطق، وكذلك الفصل بين المحافظات وتقسيمها إلى مربعات وأحياء.