منذ أسبوعين

الكشف عن تفاصيل استشهاد الأسير طلعت الخطيب

الكشف عن تفاصيل استشهاد الأسير طلعت الخطيب
حجم الخط

شبكة وتر-كشف رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين قدري أبو بكر، حقيقة وتفاصيل ما جرى مع الأسير الشهيد طلعت الخطيب.

وقال أبو بكر خلال حديث إذاعي صباح السبت، إن ما حصل مع الشهيد الخطيب هو بسبب مماطلة سلطات الاحتلال في تقديم العلاج له.

وأضاف أن "الأسير الخطيب شعر في بداية الأمر بدوار خلال أدائه للصلاة وأمسك به الأسرى ووضعوا الماء على وجهه وقاموا بتقديم تنفس اصطناعي له، الأمر الذي أعاد له وعيه، وعاد لأداء صلاته ولكنه ما لبث أن بدأ يفقد وعيه مرة أخرى".

وأكمل "حينها نادى الأسرى الجندي الموجود أمام باب الغرفة والذي استجاب لهم ببطءٍ شديد، وحينما رأى المنظر ذهب لطلب عيادة السجن، التي بدورها جاءت ببطءٍ أكثر، وحاولوا تقديم إسعافات له لكن دون جدوى".

ونوّه أبو بكر إلى أن الأسير الخطيب تعرض لنفس ما جرى معه في العام 2017 وحينها أجروا له عملية قلب مفتوح.

وتابع" الأسرى حينها بدأوا بالتكبير، وكانت لحظتها قوات قمع السجون جاهزة للتدخل وقمع الأسرى ونقلهم للعزل وعددهم 7 أسرى"، مضيفاً أن الأسرى أرجعوا الوجبات لـ 3 أيام متتالية للمطالبة بعدم عرض الأسرى الـ 7 للمحاكمة.

وأعلن مكتب إعلام الأسرى مساء الأربعاء الماضي، عن استشهاد الأسير داوود الخطيب (45عامًا) من مدينة بيت لحم، داخل سجن عوفر الإسرائيلي عقب تعرضه لجلطة قلبية.