الخميس 19، مايو 2022
º
منذ 6 أيام

تمديد اعتقال منفذي عملية "إلعاد"

تمديد اعتقال منفذي عملية
حجم الخط

شبكة وتر-ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، أن سلطات الاحتلال ستعرض، اليوم الخميس، منفذي عملية مستوطنة "إلعاد" على المحكمة، لتمديد اعتقالهما.

وقال موقع "واللا الإخباري" الإسرائيلي، إن إسرائيل تعتقد أن الشابين أسعد الرفاعي (19 عامًا) وصبحي صبيحات (20 عامًا)، من بلدة رمانة، غربي جنين، شمال الضفة، هما منفذا عملية مستوطنة إلعاد، الخميس الماضي.

وأضاف الموقع، أن الشابين يخضعان للتحقيق في منشأة تابعة لجهاز الأمن العام "الشاباك"، وجرى اعتقالهما، بعد 4 أيام من الملاحقة، شارك فيها آلاف الجنود الإسرائيليين.

ومساء الخميس الماضي، قتل 3 مستوطنين، وأصيب 4 آخرون، بعملية الطعن وإطلاق النار التي نفذها "الرفاعي" و"صبيحات" في منطقة "إلعاد" شرق تل أبيب.

وأكدت الشرطة الإسرائيلية، مقتل 3 مستوطنين، وإصابتين بحالة حرجة، وإصابة متوسطة، وأخرى طفيفة في عملية "إلعاد".

ويوم 8 أيار/ مايو الجاري، أعلن الاحتلال اعتقال منفذي عملية "إلعاد"، الشابين أسعد يوسف الرفاعي (19 عامًا)، وصبحي عماد صبيحات (20 عاماً)، على بعد 500 متر من مكان العملية شرق تل أبيب، بعد مطاردتهم لـ 4 أيام.

وخلال شهر أبريل/نيسان الماضي، رصدت تقارير إعلامية، أن مجموع العمليات الفلسطينية بلغ 1510، بينها 76 عملية إطلاق نار، واشتباك مسلح مع قوات الاحتلال، وقعت 34 عملية منها في جنين.